library management & Higher Education blog

عن مدونة نسيج

تهدف مدونة نسيج الى توفير مساحات تشاركيه تتسع لكل المتخصصين والمهتمين بكل ما هو جديد في مجال المكتبات والتعليم العالي والتعلم عن بعد وتقنيات المعلومات والاتصالات وتقنيات الأرشفة وحلول المعرفة المتقدمة في التعليم العالي، المكتبات، ومراكز الأبحاث.

سجل بريدك الالكتروني هنـا لتصلك أحدث التدوينات

أكاديمية نسـيج على الفيسبوك

 
 

مقــالات حديثة

محو الأمية المعلوماتية في بيئة العمل وتعزيز الكفاءة المهنية للقوى العاملة

نُـشر بواسطة هيام حايك on 23/07/2015 01:56:34 م

_____-779 

لكل عصر سمات تميّزه، وقسَمات تحدد ملامحه. ومن الحقائق الواضحة؛ أن القرن الحادي والعشرين هو عصر المعلومات بسبب انفجار مصادر انتاج المعلومات. ومن الواضح أيضاً وبشكل متزايد أن الطلاب لا يمكن أن يتعلموا كل ما يحتاجون إلى معرفته في مجال دراستهم في غضون سنوات قليلة في الكلية....

 محو الأمية المعلوماتية تزودهم بالمهارات الأساسية اللازمة ليصبحوا متعلمين مستقلين مدى الحياة. وقد أكدت اللجنة الرئاسية لجمعية المكتبات الأمريكية في اجتماعها الخاص بمحو الأمية المعلوماتية (10 يناير 1989، واشنطن، DC):

"في نهاية المطاف، الناس الذين يمتلكون مهارات محو الأمية المعلوماتية هم أولئك الذين تعلموا كيف يتعلمون. وهم يعرفون كيفية التعلم لأنهم يعرفون كيفية تنظيم المعرفة، وكيفية إيجاد المعلومات، وكيفية استخدام المعلومات بطرق تمكن الآخرين من التعلم منها. إنهم أناس على استعداد للتعلم مدى الحياة؛ لأنهم دائما يمكنهم العثور على المعلومات التي يحتاجونها لأية مهمة أو قرار في متناول اليد".

 

محو الأمية المعلوماتية يشكل الأساس للتعلم مدى الحياة. وهي عملية صالحة لجميع التخصصات ولجميع بيئات التعلم وعلى جميع مستويات التعليم. وهي تمكن المتعلمين من التحكم في المحتوى وإدارته والتحقق منه، مما يجعلهم قادرين على التعلم الذاتي، وتحمل قدر أكبر من السيطرة على تعلمهم. الأفراد الذين يمتلكون مهارات محو الأمية المعلوماتية يمكنهم:

  • تحديد مدى المعلومات اللازمة
  • الوصول إلى المعلومات المطلوبة بكفاءة وفعالية
  • تقييم المعلومات ومصادرها بدقة
  • دمج المعلومات الجديدة في القاعدة المعرفية الذاتية
  • استخدام المعلومات على نحو فعال لتحقيق غرض محدد
  • فهم القضايا الاقتصادية والقانونية والاجتماعية المحيطة بهم والمرتبطة باستخدام المعلومات، والحصول على المعلومات واستخدامها أخلاقيا وقانونيا

ما هي محو الأمية للقوى العاملة؟

 يتم توصيف محو الأمية القوى العاملة بأنها: المهارات اللازمة لأداء فعال في أماكن العمل بما في ذلك:

  • التحدث والاستماع
  • استخدام التقنية بكفاءة وفاعلية وأينما كان مكانها المناسب
  • القراءة والاطلاع المستمر وتحديث المخزون المعرفي الخاص بالعمل وعلى النطاق الأوسع بصفة عامة
  • القدرة على الكتابة المهنية وصياغة التقارير
  • مهارات الرياضيات والقدرة التحليل والتفكير المنطقي
  • التفكير النقدي ومهارات حل المشكلات والانطلاق خارج الصندوق.

مشاكل محو الأمية في مكان العمل يمكن أن تؤدي إلى: الأخطاء. الهدر. الحوادث، التغيب عن العمل، صعوبة في تقبل التغيير، وضعف العمل الجماعي.

 

ما أهمية محو أمية القوي العاملة على مستوي الاقتصادي؟

محو أمية القوى العاملة أحد المهارات الرئيسية التي يعاني من نقصها اقتصاد العديد من الدول، والذي يحول دون تحقيق مستويات المعيشة التي تسعي الدول للوصول إليها، كمان أن ذلك ينعكس على فرص الحصول على العمل أو الاحتفاظ بفرص العمل الحالية...

مهارات محو أمية القوى العاملة ضرورية لتحسين أداء الأعمال، فالقدرة على المنافسة في الاقتصاد العالمي المتغير تتطلب المزيد من القوة العاملة الماهرة لزيادة الإنتاجية والابتكار، وتلبية الاحتياجات المتغيرة للعملاء ومتطلبات السوق.

مما لا شك فيه أن زيادة إنتاجية العمل تتطلب الاستثمار في القوى العاملة، كما أن تحسين إنتاجية العمل يعتمد أيضا على فريق يمتلك مستويات عالية من التواصل والأداء، هذا بالإضافة إلى القدرة على إدارة التغيير والتكيف بسرعة. والقدرة على استخدام التقنية الجديدة. كل هذه الكفاءات تعتمد على محو الأمية.

تزايد الاهتمام في الأسواق المحلية والدولية بعناصر الجودة ومواصفات المنتج يتطلب تلبية هذه الاحتياجات والاهتمام بالتفاصيل والدقة في الأداء مع وجود أنظمة قوية لمراقبة الجودة وعلاقات ممتازة مع العملاء. عدم الوعي ببيئة العمل يعيق اختيار الموظفين وإنجازاتهم، ويحد من النجاح في سوق العمل ويؤثر بشكل كبير على التوظيف والتقدم الوظيفي والدخل والتعلم مدى الحياة. كلما امتلك الأفراد المزيد من المهارات التي يمكن تعملها من الآخرين وتعليمها للآخرين –نقل المعرفة والمهارات بين الموظفين والقضاء على الاحتكار المعرفي داخل المؤسسة، أصبحوا أكثر قابلية للتوظيف.

أهمية محو الأمية المعلوماتية على مستوي المؤسسات والمنظمات

هيكلية العمل في المنظمات وتصميم الوظائف أمور آخذه في التغير، حيث أن التقنيات الجديدة تبني الهياكل التنظيمية، وظهور ما يسمى بالتنظيم المسطح أو الأفقي للمنظمة  Flat organizationوزيادة متطلبات الصحة والسلامة يسهم في ارتفاع الطلب على العديد من مهارات محو الأمية والتي تساعد على:

  • زيادة الكفاءة التشغيلية وفرص العمل، من خلال تشجيع بناء المعرفة على مستوى الشركة وتشاركها وتعزيز استخدامها
  • تعزيز ودعم عمليات العمل الهامة، بما في ذلك معالجة المعلومات، وإدارة المعلومات وإدارة السجلات وعمليات البحث والتطوير R & D ووثيقة أخلاقيات العمل.
  • زيادة القدرة التنافسية التنظيمية والربحية، وذلك من خلال الكفاءة في استخدام المعلومات وتبنى نهج استراتيجي للمعلومات
  • النجاح في السوق، من خلال الوعي بأهمية المعلومات الدقيقة والعائد على استخدامها في الوقت المناسب
  • تعزيز الثقة بين الموظفين من خلال رفع الكفاءة في التعامل مع المعلومات

في المقابل، عدم وجود مهارات محو الأمية المعلوماتية له تكلفة مالية كبيرة، من خلال الوقت الضائع نتيجة لاستراتيجيات البحث عن المعلومات غير فعالة

 

تعزيز محو الأمية المعلوماتية في بيئة العمل

ضمت الدائرة المستديرة في المؤتمر السنوي لأمناء المكتبات المتخصص في محو الأمية LILAC والذي انعقد في مايو 2015 مجموعات متنوعة من الحضور بما في ذلك أصحاب العمل ومستشاري الأعمال، والذين أجمعوا على أهمية محو الأمية المعلوماتية على مستوي السياسات والاستراتيجيات والممارسات وقد تركز النقاش على كيفية تعزيز الثقافة المعلوماتية في مكان العمل وقد كان من ضمن الاقتراحات ما يلي:

  • الاهتمام والمحافظة على ممارسات محو الأمية المعلوماتية القائمة
  • تطوير دراسات الحالة للأفراد والمؤسسات
  • مشاركة محو الأمية المعلوماتية مع الأمن السيبراني –أمن المجتمع الإلكتروني، فغالبا ما تكون هناك توقعات واضحة
  • البحث عن طرق لمناصرة ودعم تعليم مهارات محو الأمية المعلوماتية
  • دمج محو الأمية المعلوماتية في المناهج الدراسية، إلى جانب محو الأمية الرقمية
  • اعتماد PKSB (المعرفة المهنية والمهارات الأساسية) والتي تصدرها CILIP المتخصصة في مجال المعلومات والمكتبات، حيث ان استخدام PKSB في بيئة العمل بمثابة أداة التقييم الذاتي للتطوير المهني وهي أيضا إطارا لتحليل المهارات وتدريب الموظفين وخطط التنمية

محو الأمية في بيئة العمل تركز على:

- ما هو اجتماعي وغير رسمي وتجهيزه في سياق معلوماتي

-  تحويل المعلومات إلى معرفة

 - إنشاء المعلومات وتهذيبها وتنظيمها

-  مشاركة وتبادل البيانات

- في أماكن العمل، الناس من المصادر الرئيسية للمعلومات؛ معالجة المعلومات نشاط مشترك

كيف يمكننا مساعدة أرباب العمل على فهم قيمة محو الأمية المعلوماتية؟

من المنطقي أن نتساءل عما إذا كان توضيح مفهوم محو الأمية المعلوماتية قد يساعد أصحاب المصلحة ممن هم خارج جدران المؤسسات التعليمية والثقافية على فهم أفضل لكيفية مساهمة مهارات محو الأمية المعلوماتية في إنجاح المؤسسة والقدرة على جذب الموظفين الملائمين والعملاء.

لذا قد يكون من المناسب أن:

  • يتم توضيح مفهوم محو الأمية المعلوماتية في حد ذاته وماذا يعني في بيئة العمل، وذلك من أجل تحديد المهارات والكفاءات والقدرات التي لها صلة بالعمل؛ وتصنيفها من حيث الأهمية حسب التخصصات والقطاعات المختلفة.
  • يتم توضيح كيفية ترافق السمات المختلفة لمحو الأمية المعلوماتية مع المفاهيم العامة مثل التوظيف والخريجين

النظر في هذين الأمرين قد يوفر أساسا جيدا للجامعات والمكتبات وأرباب العمل للنظر في الأدوار التكميلية التي يتعين عليهم القيام لتطوير التدريب لضمان أن الموظفين الحاليين والمستقبليين لديهم مستويات مناسبة من محو الأمية المعلوماتية. وبالنظر إلى موقع WorkSC.org والذي تشرف عليه جامعة كارولينا سنجد أنه يهتم بتقديم خدمات ومصادر متكاملة للباحثين عن عمل بالإضافة إلى تنمية مهارات القوى العاملة لمكتبات ولاية كارولينا الجنوبية، والوكالات الحكومية، والمواطنين. حيث أن مستخدمي WorkSC.org يمكنهم:

  • تعلم كيفية إنشاء حساب بريد إلكتروني عبر الإنترنت،
  • تعلم كيفية استخدام مايكروسوفت وورد لكتابة السيرة الذاتية،
  • العثور على الدروس التدريبية المتعلقة بالوظائف عبر الإنترنت،
  • وصلات للتدريب التي يمكن استضافتها في مكتباتهم المحلية،
  • العثور على روابط لمواقع العمل الحالية، جنبا إلى جنب مع نصائح البحث عن عمل،
  • إيجاد الموارد اللازمة للبدء في إنشاء نشاط تجاري، و
  • نصائح لتحسين عملهم وتطوير بيئة العمل.

محو الأمية البصرية في مكان العمل

ما هي أهمية محو الأمية البصرية لبيئة العمل؟ ماذا نرى في بيئة العمل وكيف يمكن أن نتعلم؟ كيف نفكر وكيف ندير الأعمال؟ 90٪ من كل ذلك نفهمه وندركه بصريا. 50٪ من أدمغتنا تشارك في المعالجة البصرية، يعالج الدماغ الصور البصرية في 250 ميلي ثانية، وذلك يعني 60.000 مرة أسرع من النص؛ كم منا يقوم بتسخير هذه المهارة من أجل تطوير نفسه؟ أو تطوير الأفراد المسئول عن تطويرهم وتعليمهم؟ ما هي تكلفة عدم القيام بذلك؟ القشرة البصرية للدماغ Visual cortex هي المسؤولة عن معالجة البيانات البصرية وهي تقع في الفص القذالي في الجزء الخلفي من الدماغ تقوم ذاتيا بتنظيم ومعالجة المدخلات البصرية مما يؤدي إلى الإدراك والربط بما هو مخزون ومن ثم التحليل وتقصي الحقائق وتصنيفها للقيام بعملية صنع القرار.

كيف نرى، وليس ما نراه، هو ما يحدد سلوكنا. وهذا يفسر كيف يري الأشخاص نفس الصورة بطرق مختلفة، وكيف يفسر الفعل الذي يتم أمام أعيننا بطرق مختلفة. من هنا؛ من المهم تدريب الموظفين على التركيز الانتقائي والوعي بما يحدث في اللاوعي subconscious واستكشاف الحيل البصرية والبعد عن التحيز. من أجل فهم شامل لمدى تأثير الصورة البصرية يحتاج الموظفين إلى محو الأمية البصرية لتطوير الإمكانات البشرية وتغيير طريقة التواصل مع الآخرين وفهمهم.

 تجربة التحول في النظرة، تتم عندما تكون مستعدا لتعليم نفسك بشكل أكثر دقة من خلال البحث عن الجزء المفقود في التواصل الفعال في العمل والعلاقة مع الذات والآخرين

مهارات اللغة البصرية تساعد المنظمات والأفراد على الانخراط في إحداث التغيير الإيجابي وتعلم صنع الأفكار الأكثر وضوحا، وتخلق معنى للنقاش. كما أن التفكير النقدي والوعي الذاتي يجلب رؤى وأفكار جديدة إلى زيادة التركيز

 

أخيرا، من المهم التحدث بلغة يفهمها أرباب العمل . فإذا كانوا أكثر ألفة بمفهوم محو الأمية الرقمية من محو الأمية المعلوماتية، يتم استخدم هذا المصطلح بدلا من ذلك. اشرح لهم كيفية ارتباط محو الأمية المعلوماتية بعوامل مهمة بالنسبة لهم. مثل توفير الكفاءة التشغيلية، وتزويدهم بالموظفين الأكفاء ومساعدتهم على النجاح في السوق من خلال وجود معلومات دقيقة وفي الوقت المناسب.